معلومات عن الفيروس الغدي أدينوفيروس

الفيروسات الغدية المعروفة باسم أدينوڤيروس هي مجموعة من الفيروسات الشائعة التي تصيب بطانة عينيك والممرات الهوائية والرئتين والأمعاء والمسالك البولية والجهاز العصبي ، وتعتبر من الأسباب الشائعة للحمى والسعال والتهاب الحلق والإسهال والعين الوردية .

تحدث العدوى عند الأطفال أكثر من البالغين ، ولكن يمكن لأي شخص الإصابة بها ، وسيصاب معظم الأطفال بنوع واحد على الأقل من أنواع فيروسات الأدينو في وقت بلوغهم عند سن العاشرة ، وعادة ما تسبب الالتهابات أعراضًا خفيفة وتحسن من تلقاء نفسها في غضون بضعة أيام ، ولكن يمكن أن يكونوا أكثر خطورة لدى الأشخاص الذين يعانون من ضعف في جهاز المناعة وخاصة الأطفال .

انتشار الفيروسات الغدية أدينوفيروس
هذه الفيروسات شائعة في أماكن بها مجموعات كبيرة من الأطفال ، مثل مراكز الرعاية النهارية والمدارس والمخيمات الصيفية ، ويعتبر الفيروس الغدي معدي للغاية ، ويمكن أن ينتشر عند إصابة شخص بالسعال أو العطس أو قطرات تحتوي على الفيروس تطير في الهواء وتهبط على جلد الأطفال .

يمكن لطفلك أن يصاب بالفيروس عندما يلامس يد شخص مصاب به أو لعبة أو أي شيء آخر يحمله شخص مصاب به ثم يلمس فمه أو أنفه أو عينيه ، حيث ينتشر بسرعة مع الأطفال لأنهم أكثر عرضة لوضع أيديهم على وجوههم .

يمكن أن يصاب الطفل بالعدوى عند تغيير الحفاض ، ويمكنك أيضًا أن تمرض من تناول الطعام الذي أعده شخص لم يغسل يديها بشكل صحيح بعد الذهاب إلى الحمام ، ومن الممكن إصابة الفيروس في الماء كما هو الحال في البحيرات الصغيرة أو حمام السباحة الذي لا يتم صيانته جيدًا ولكن هذا لا يحدث كثيرًا .

أعراض الإصابة بالفيروس الغدي
كل نوع من أنواع الفيروس الغدي يمكن أن يؤثر عليك بشكل مختلف حيث من الممكن أن يسبب التهاب الشعب الهوائية والسعال وسيلان الأنف والحمى والقشعريرة ، بالإضافة إلى نزلات البرد والتهابات الجهاز التنفسي الأخرى مثل انسداد وسيلان في الأنف ، سعال ، التهاب في الحلق وتورم في الغدد .

يمكن أن يسبب الفيروس الغدي نباح السعال وصعوبة في التنفس وصوت عالي النبرة عند التنفس ، وعدوى الأذن مثل ألم الأذن والتهيج والحمى ، بالإضافة إلى العين الوردية أو التهاب الملتحمة والتي تسبب العيون الحمراء والشعور وكأن هناك شيء في عينيك .

إن الفيروس الغدي يمكن أن يكون سبباً أيضاً الالتهاب الرئوي وحمى والسعال و صعوبة في التنفس ، والتهابات المعدة والأمعاء مع الإسهال والقيء والصداع والحمى وتشنجات المعدة ، بالإضافة إلى تورم في المخ والنخاع الشوكي وصداع وحمى وتصلب الرقبة وغثيان وقيء ، بالإضافة إلى التهابات المسالك البولية مثل حرقان وألم أثناء التبول وحاجة متكررة للذهاب ودم في البول .

إذا كنت تعتقد أن طفلك قد يكون لديه أحد هذه الفيروسات فاستشر طبيب الأطفال ، واتصل دائمًا بالطبيب إذا كان لدى الطفل الذي يقل عمره عن 3 أشهر أعراض عدوى فيروس الغدة ، واتصل بالطبيب على الفور إذا كان لدى طفلك أي من هذه الأعراض الأكثر خطورة مثل مشكلة في التنفس ، تورم حول عينيه ، الحمى التي لا تزول بعد بضعة أيام ، علامات الجفاف مثل القليل من الدموع .

تشخيص الإصابة بالفيروس الغدي
قد يرغب طبيب طفلك في إجراء فحص بدني وربما إجراء واحد أو أكثر من هذه الاختبارات لمعرفة ما إذا كان الفيروس أو البكتيريا تسبب العدوى ، وذلك عن طريق فحص الدم حيث ستأخذ الممرضة عينة من دم طفلك من وريد في ذراعه ، أو اختبار البول أو عن طريق الحصول على عينة من المخاط من أنف طفلك ، بالإضافة إلى اختبار البراز .

يمكن تشخيص هذا الفيروس أيضاً عن طريق أشعة الصدر بالأشعة السينية والتي ستعطي طبيب طفلك نظرة فاحصة على القلب والرئة .

علاج الفيروس الغدي أدينوڤيروس
لن تساعد المضادات الحيوية في الإصابة بعدوى الفيروس أدينوفيروس ، لأن هذه العقاقير تقتل البكتيريا فقط ، وغالباً ما يصاب الأطفال بالمرض من تلقاء أنفسهم في غضون بضعة أيام وتحدث بعض الالتهابات مثل العين الوردية أو الالتهاب الرئوي ، والتي يمكن أن تستمر لمدة أسبوع أو أكثر .

الأطفال الذين يعانون من ضعف الجهاز المناعي قد يحتاجون إلى العلاج في المستشفى لمساعدتهم على الشفاء ، ويمكنك القيام ببعض الأشياء لمساعدة طفلك على الشعور بالتحسن مثل تناول الكثير من السوائل حيث يفقد الأطفال سوائل من الحمى والقيء والإسهال ، ويمكنهم الإصابة بالجفاف ، وتعتبر الماء أو عصير الفاكهة هي أفضل الخيارات للحفاظ على رطوبة الأطفال .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *